نصوص اعلانيه : ، شات الشلة ، ،
تخسيس الجسم في 30 يوم
كيفية انقاص الوزن بشهر الوزن الزائد هو تركم الدهون، لتتجمع بأماكن متفرقة بالجسم، وتنعكس على المظهر الخارجي للإنسان، وتعرف السمنة، بأنها تراكم الدهون في الجسم بشكل يتعارض مع الصحّة، وتقيم باستخدام مؤشّر كتلة الجسم.
احصل على جسد نحيف في 30 يوما
 
للحصول على جسد نحيف، في مدة زمنية قصيرة، يجعل الكثيرون، في حالة بحث دائم، على طرق فعالة، لخسارةِ الوزن، وهذا الأمر ليس مستحيلاً إذا كانت الفترة متناسبة نوعاً ما مع الوزن، ولكن يجب أن يتمّ استعمال هذا الهدف كمحفز لعلاج الوزن الزائد وتعديل نمط الحياة والتغذية دون اعتباره هدفا نهائيّا بحد ذاته، كما يجب الأخذ بعين الاعتبار أن خسارة الوزن الناجحة تكون غالباً نتاج خطة بعيدة المدة وليس قصيرة المدى، كما ويجب ألا يكون هذا الهدف دافعاً للشخص لاتّباع أي من الحميات الرائجة التي غالباً ما تكون غير صحيّة.
للوصول إلى وزن مثالي وجسد نحيف، في شهر اتبع هذه الطرق الفعالة:-
 تعتمد الطريقة على درجة إصرار الشخص، للتخلص من مشكلة الوزن الزائد بشكل جذري، عن طريق اتباع نمط حياة صحيّ والقيام بالتغييرات التدريجية، وعندما يتم ذلك تحت إشراف أخصائي التغذية فإنه سوف يساعده في وضع خطة مناسبة واستراتيجيات متعددة لتغيير السلوكيات الخاطئة تدريجيّاً ممّا ينتج عنه تبنّي نمط حياة صحيّ.
تجديد الدوافع والإصرار
تجديد الدوافع، والإصرار على خسارة الوزن، والتخلص من الدهون، والوصول لجسد نحيف، عامل مهم جداً، وتحديداً إذا كانت هذا الرنامج في شهر، لذا يمكن عمل تغييرات كبيرة في خطوة واحدة والالتزام بها جميعاً لتحقيق الهدف في حال كان هناك سبب قوي يضطر الشخص لخسارة الوزن بسرعة، مثل القيام بعملية جراحية معينة تحتاج منه لخسارة الوزن، أو لتحقيق هدف صحيّ آخر، أو أي مناسبة أخرى يرغب الشخص أن يخسر الوزن قبلها، ولكن مع ضرورة تعديل الخطة بعد انتهاء الشهر والبدء بتبنّي التغييرات الحقيقية التي ستصبح جزء من نمط الحياة.
وضع هدف منطقي
 ينصح لكل شخص، يسعى للوصول إلى جسد نحيف مثالي، بأن يضع هدفا منطقيّا للوزن الذي يمكن أن يخسره خلال شهر، فمن كان يحمل 30 كيلوجراما من الوزن الزائد فمن غير المنطقي وغير الواقعي أن يتوقع خسارتها جميعا، لأن هذا لن يحدث في الطب، كما أن السرعة الزائدة، تؤدي لمشاكل صحية.
اتباع نظام غذائي ذات سعرات حرارية قليلة
وتأتي هنا أهمية وضرورة وضع،  حمية غذائية تمنح سعرات حرارية منخفضة ولكن دون أن تقل عن معدل الأيض الأساسيّ والذي يبلغ في كثير من الأشخاص 1200 سعر حراريّ، حتى لا يؤدي ذلك إلى حدوث أعراض ذارة للشخص.
ممارسة الرياضة
اتباع نظام غذائي سليم وصحي، غير كافي للوصول إلى جسد نحيف ومثالي، خالي من الدهون والترهلات، لذا ينصح بممارسة الرياضة يومياً بالإضافة إلى الحمية الغذائيّة على تسريع عملية فقدان الوزن، لذلك يجب أن يمارس الشخص السليم الرياضة والتي يمكن أن تكون كثيفة خلال الشهر الذي يرغب أن يخسر الوزن خلاله، ويمكن بعدها تعديل مدّة الرياضة بما يتناسب مع حياته اليومية ليستمر عليها مدى الحياة، و استشارة الطبيب قبل ممارسة أي نشاط رياضي.
الشاي الأخضر والأعشاب
وينصح بجانب، النمط الغذائي الصحي المتبع، بشرب الشاي الأخضر، والأعشاب التي تساعد في حرق الدهون، وتفتيتها للتخلص من المظهر الخارجي السيء الذي تحدثه.
عدم الانخراط وراء البرامج المضللة
كما يجب على من يريدون الوصول إلى جسد نحيف، عدم السير وراء المسميات الغير صحيحة، أو الحمى الغذائية الغير منطقية، لخسارة الوزن، وهي بالحقيقة لا تجدي، والتي تعد بخسارة وزن كبيرة في فترات مؤقتة وليس لها أي دليل علمي.
هذا ما يميز برامج التخسيس الوهمية
و تتسم عادة البرامج الغذائية المزيفة، بأن لها أسماء غريبة وملفتة، مثل رجيم الزبادي ورجيم الملفوف ورجيم الخضار ورجيم اللحوم ورجيم الماء وغيرها، وتركز على نوع معين من الأغذية وحذفها لنوع أو مجموعة كاملة من المجموعات الغذائيّة، لذلك يجب على أي شخص معرفة أن هذا النوع من الحميات غير صحيح بمجرد سماعه بها، ويعلم أن هذه الحميات، حتى لو نتجت بخسارة وزن كبيرة، فهي في الغالب تفقد الجسم جزءا كبيرا من النسيج اللين ولا يكون الوزن المفقود من الدهون بالكامل.
تناول الأطعمة الخفيفة بين الوجبات
يجب تناول أطعمة خفيفة بين الوجبات الرئيسية،  حتى لا يشعر الشخص بالجوع، فيأكل كميات كبيرة وبنهم، وينصح  تنظيم أوقات تناول الطعام، وتناول الوجبات الخفيفة بين الوجبات الرئيسيّة، وبذلك لا يشعر الشخص بالجوع الشديد عند حلول موعد وجبته الرئيسية، وما يمكن أن يساعد أيضاً هو شرب الماء بين الوجبات وقبلها وأثناء تناول الطعام.
أهمية السلطة والخضروات 
 
تناول السلطة والخضروات قبل النشويات والوجبة الرئيسية، يقلل من إحساس الجوع، حيث تعمل جميع هذه الخطوات مجتمعة على خفض كمية الطعام التي يحتاجها الشخص ليشعر بالشبع، وتقلّل من السعرات الحراريّة المتناولة، كما أنّها تساعد الشخص في قدرته على تحمل الحمية والالتزام بها، ويجب مضغ الطعام جيداً، حتى تشعر بالشبع دون الحاجة إلى تناول كميات كبيرة.
تجنب الأطعمة مليئة الدهون
الابتعاد عن الأطعمة المليئة بالدهون، وتحضير الطعام بكش يتوافق مع الأسلوب الغذائي المتبع، حتى لا يحدث خلل، وينصح بتناول الأطعمة في الفترات التي لا تشعر فيها بالجوع، وكذلك التسوق، حتى لا تشتري أشياء مليئة بالسعرات الحرارية، تزيد من كم الدهون بالجسم، وتعمل على زيادة الوزن بشكل عام.
أترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لشات الخليج - khleeg.net