نبذه عن كيفية اجراء تحليل هرمون الحليب إن هرمون الحليب تنتجه الغدة النخامية ونجده في دم الرجل والمرأة على حد سواء، ولم يفهم حتى الآن تعرف على ما هى وظيفته بشكل واضح بالنسبة للرجل أما عند الرجل والمرأة غير الحامل فنجد مستويات منخفضة من هرمون الحليب.

وقد نجد من الأطفال المولودين حديثاً ذكوراً أو إناثاً حليباً يخرج من أثدائهم على حد سواء وهذه حالة مؤقتة وتزول سريعاً.

ونجد أيضا ً تفاوت في مستوى هرمون الحليب على مدار اليوم فنجد أنه يصل إلى حده الأعلى أثناء النوم وبعد الإستيقاظ من النوم بقليل وعند الإجهاد البدني أو العاطفي كذلك .

وهناك العديد من الأدوية التي يمكن أن تسبب زيادة أو فائض في إنتاج هذا الهرمون – هرمون البرولاكتين

ونجد أن أورام الغدة النخامية يمكن أن تسبب كذلك في إرتفاع في مستوى هرمون الحليب هذا ، أما في حالة إصابة الغدة بضرر ما فقد يؤدي هذا إلى عدم تمكنها من إنتاج كميات كافية من هرمون الحليب ونجد أن هرمون الحليب لديه العديد من التأثيرات الأخرى وأهمها تحفيز الغدد الثديية على صنع وإنتاج الحلي ، ثم إننا نلاحظ أن المرأة الحامل لديها دائماً مستويات أعلى من هرمون الحليب هذا لتهيئة الصدر لإنتاج وصنع حليب الأم .

ونلاحظ أنه خلال فترة الحمل يزداد مستوى هرمون الحليب من عشرةٍ إلى عشرين مرة.

ونجد أنه بعد الولادة يحافظ هرمون البرولاكتين على إنتاج الحليب، و أن الرضاعة بدورها تحفز على إنتاج مزيد من هرمون البرولاكتين، أما إذا كانت المرأة لا ترضع طفلها فنجد أن مستوى هرمون الحليب سيعود إلى طبيعته.

كما أن المرأة التي ترضع طفلها تضمن لنفسها وسيلة منع حمل ولا أروع ، طبيعية بفعالية تصل نسبتها إلى تسعين في المائة في الستة شهور الأولى من الرضاعة .

ثم نجد أنه بعد مضي شهور من الرضاعة قد يعود مستوى هرمون الحليب إلى طبيعته الأولى في جسم المرأة .

تعرف على ما هى القيمة الطبيعية لهرمون الحليب

عند المرأة غير الحامل : يجب أن يكون أقل من عشرين ng/mL

وعند المرأة الحامل : نجده من عشرة إلى ثلاثمائة ng/mL

وعند الرجل : نجده أقل من خمسة عشر ng/mL

كيف يتم فحص هرمون الحليب

يتم هذا الفحص في المختبر الطبي وذلك عن طريق تحليل الدم ومن الخطأ الكبير أن تقوم السيده بعصر ثديها لكي تتأكد من وجود الحليب من عدمه لأنها تتسبب بذلك في إستمرار تدفق الحليب .

تعرف على ما هى النصائح الواجب توخيها قبل تحليل هرمون الحليب ؟

أولاً- تجنب الأكل والشرب لعدد من الساعات يحدده الطبيب أو أخصائي المختبر

ثانياً- يجب أن يتم عمل التحليل بعد ثلاثة ساعات من الإستيقاظ من النوم ما بين الساعة الثامنة إلى العاشرة صباحاً

ثالثاً- تجنب الإجهاد العاطفي Emotional stress

رابعاً- كذلك تجنب التمارين النشيطة strenuous exercise

خامساً- توخي الهدوء والراحة قبل الفحص بثلاثين دقيقة

سادساً- قدر الإمكان تجنب تحفيز أو تنبيه حلمة الثدي Stimulation of the nipples

من العوامل التي قد تؤثر على دقة إختبار هرمون الحليب :

أولاً- أدوية حبوب منع الحمل birth control pills التي تحتوي على الأستروجين estrogens

ثانياً- أدوية ضغط الدم العالي high blood pressure medications

ثالثاً – أدوية مضادة للإكتئاب antidepression medications

رابعاً- إذا تم إجراء راسم مشع radioactive tracer قبل أسبوع من إجراء إختبار هرمون الحليب

إن ارتفاع هرمون الحليب و المستويات العالية عن الحد الطبيعي تعني أنها القيم الأعلى من مائتين ng/mL وهي بدورها تشير إلى ما يلي  :

أولاً – ورم في الغدة النخامية pituitary tumors

ثانياً- مرض في منطقة ما تحت السرير في المخ Hypothalamic disease

ثالثاً- الحمل pregnancy

رابعاً- مرض الكبد كتليف الكبد liver disease (cirrhosis)

خامساً- مرض الكلى kidney disease

سادساً- قصور الدرقية Hypothyroidism