نصوص اعلانيه : ، شات الشلة ، ،
اجراء تحليل النقرس

معلومات عن تحليل النقرس مرض النقرس او Gout او داء الملوك كما يعلم لدى الناس، هو مرض ينتج عن صعود نسبة املاح حمض البوليك Uric acid في الدم، وذلك يودي الى ترسب تلك الاملاح في عظام المفاصل والاغشية المخاطية المتواجدة في المفاصل، وذلك بدوره قد يكون السبب بالام قوية في المفاصل على نحو عام وفي مفصل ابهام القدم على نحو خاص. كما يكون السبب داء النقرس بالتحسس والالتهاب في المفاصل التي حدثت فيها تلك الترسبات. لقب ذلك الداء بداء الملوك هذا لانه في الدهر القديم كان يصيب الاغنياء وذوي الطبقة العليا كنتيجة لتناول اللحوم الحمراء بكثرة، وبذلك فان ذلك يعتبر احد العوامل لحدوث مرض النقرس.

وتكون الغالبية العظمى للاصابة بذلك الداء هي من الرجال، وفي ذلك الحين تصاب به السيدات في فترة سن الياس. وهناك العديد من اسباب تعاون في الاصابة بذلك المرض، ومنها كما ذكرنا سابقا تناول اللحوم الحمراء والبروتينات الحيوانية على نحو كبير،وارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم، والوزن الزايد، ومدرات البول، وخلل وقصور في الغدة الدرقية، وامراض الكلى، ومرض صعود ضغط الدم الغير مسيطر عليه، مرض السكري وتحديدا من النوع الاول،ووجود تاريخ عايلي بالاصابة بمرض النقرس، وقلة الحركة، وتضيق الشرايين وضعف تروية الفواد وغيرها.

هناك العديد من فحوصات يمكن من خلالها تشخيص مرض النقرس ومنها تحليل السايل الزلالي ( synovial fluid ) ويكون هذا من اثناء سحب ذلك السايل من المفصل المعني. ويستعمل ها السايل لمعرفة اذا ما كان الوجع الناتج عن وجود النقرس او النقرس الكاذب او كنتيجة لاتهاب مصدره عدوى بكتيرية وبذلك يعد ذلك الفحص الفاصل بين تلك الامراض والحاسم بالناسبة لداء النقرس.

ومن التحاليل الاخرى فحص نسبة حمض البوليك في الدم، ولا يعتبر ذلك الفحص قطعيا، حيث ان صعود معدل حمض البوليك في الدم لا يقصد بالضرورة الاصابة بالنقرس، ولذلك يلزم ان ينتمي ذلك الفحص التحليل الزلالي للتاكيد على ان المسبب لذلك الصعود هو داء النقرس. ويمكن فحص داء النقرس عن سبيل عمل تحليل حمض البوليك في البول 24 ساعة. فعندما ياخذ العليل عقاقير تقوم برفع من مستوى حمض البوليك في البول يتم فعل ذلك التحليل وبناء على قيمه يتم تحديد نوع الدواء الموايم وكذلك لا بد من فحص وظايف الكلى للتاكد من عدم وجود مشكلات فيها من تشكل للحصاة او قصور في وظايف الكلى. وهناك العديد من فحوصات اخرى من المحتمل اجرايها كذلك للتاكد من عدم وجود مشكلات بالكلى والتي قد تعاون كذلك في تحديد الدواء الموايم مثل تحاليل البول ونسبة الدهون الثلاثية وعدد كريات الدم البيضاء وغيرها، ويمكن فعل فحوصات بالاشعة لتاكد من وجود مرض النقرس وتاثيره على المفاصل.

أترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لشات الخليج - khleeg.net