نصوص اعلانيه : ، شات الشلة ، ،
تاريخ محمد أنور السادات

اهم انجازات السادات هو محمد انور السادات او ( انور السادات ) كما تعود الناس على تسميته، ولد في الخامس والعشرين من شهر كانون الاول ( كانون الاول )، عام 1918م، في قرية ميت ابو الكوم في محافظة المنوفية، عندما كان والده في السودان، عاش في قريته بمنزل جدته، والتي تعلم منها العديد من الاشياء، تزوج مرتين، وزوجته الثانية السيدة جيهان السادات رافقته طيلة مسيرة حياته.

تعليمه

التحق بالحلقات الدراسية التابعة لكتاب قريته، ودرس الكثير من المعارف، والعلوم، وحفظ القران الكريم كاملا، ومن ثم درس في مدرسة الاقباط الابتدايية، ثم انتقل مع عايلته الى القاهرة، خلال عمل والده كاتبا في المستشفى العسكري، والتحق بمدرسة الجمعية الخيرية الاسلامية، وتنقل بين الكثير من المدارس الاخرى، وحصل على شهادة التعليم الثانوي من مدرسة رقي المعارف. تاثر السادات في شبابه بالعديد من الزعماء، مثل: الزعيم الثوري مصطفى كامل، الذي كافح الاستعمار الانجليزي لمصر، والزعيم الهندي المهاتما غاندي، الذي حاول لتحرير الهند من الاستعمار.

حياته العسكرية

في عام 1938م تطلع من الكلية الحربية، والتحق بسلاح المشاة، وتعرف على زميله في القوات المسلحة حسن عبد الناصر ( ثاني رييس لجمهورية جمهورية مصر العربية العربية )، وفي عام 1939م انتقل للعمل بسلاح الاشارة، والقي القبض عليه لتواصله مع الالمان، فسجن، وجرد من رتبته العسكرية، وبعد خروجه من السجن في اواخر عام 1948م ساعده الكاتب احسان عبد القدوس في الشغل محررا صحفيا في مجلة المصور، وكتب مذكراته عن المرحلة التي سجن فيها، وفي عام 1950م عاد للالتحاق في القوات المسلحة المصري، وفي عام 1951م بدات الاوضاع السياسية والعسكرية في جمهورية مصر العربية بالتازم، واختاره الرييس حسن عبد الناصر ليصبح عضوا في حركة ثورية، سميت ( حركة الضباط الاحرار )، وفي عام 1953م قدرة الضباط الملتحقون في تلك الحركة من انهاء حكم الملك فاروق، ملك جمهورية مصر العربية انذاك، واعلان الاطار الجمهوري في مصر.

حياته السياسية

رياسة مصر

من اثناء استفتاء شعبي في عام 1970 تولى الرييس انور السادات رياسة الدولة المصرية، بديلا للرييس الراحل حسن عبد الناصر، وحقق الكثير من الانجازات التاريخية التي تسجل له، من اثناء تقليل اسعار المنتجات الاساسية، والافراج عن المعتقلين السياسيين، وسمح بدخول المطبوعات والكتب المولفة خارج مصر، وعمل على ادخال الكهرباء، والاضاءة الى القرى الريفية، حتى صارت معظم قرى جمهورية مصر العربية في عهده مليية بالاضواء.

حرب اكتوبر

بعد ثلاث اعوام على تولي الرييس السادات حكم مصر، في عام 1973م قامت حرب اكتوبر ( تشرين )، بين جمهورية مصر العربية وسوريا من جهة، واسراييل من ناحية اخرى، وكان داع قيامها، هو استرجاع شبه جزيرة سيناء والجولان، والاراضي التي احتلتها اسراييل في عام 1967م، واعلن تعطل اطلاق النار اكثر من مرة، حتى تم اعلان الهدنة في عام 1974م.

معاهدة كامب ديفيد

بعد اعلان الهدنة بخمس سنوات، قرر الرييس السادات اعلان السلام مع جمهورية اسراييل، برعاية امريكا ممثلة بالرييس الامريكي جيمي كارتر، والتقى هناك رييس الوزراء الاسراييلي مناحيم بيغن في المنتجع الرياسي الامريكي كامب ديفيد، وبعد المفاوضات بينهما اعلن في تاريخ 17 ايلول ( سبتمبر ) عام 1978م، توقيع اتفاقية السلام بين مصر، واسراييل، وحصل كل من الرييس السادات، ومناحيم بيغن على جايزة نوبل للسلام في العام ذاته، وواجه الرييس السادات اراء ناقدة شعبية، وعربية واسعة ادت الى قطع بعض الدول علاقاتها مع مصر.

وفاته

توفي الرييس انور السادات في 6 تشرين الاول ( اكتوبر ) عام 1981م، خلال عرض عسكري خاص بحرب اكتوبر، وتم اغتياله رميا بالرصاص، من قبل مجموعة من الاشخاص الذين كانوا يعارضون اتفاقية السلام بين جمهورية مصر العربية واسراييل.

أترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لشات الخليج - khleeg.net