نصوص اعلانيه : ، شات الشلة ، ،
انواع الفن الإسلامي

معلومات عن الفن الإسلامي يعرّف الفن بأنه القدرة على التعبير عن النفس، أو كل ما يحيط بالأنسان بعدة طرق سواء كانت حركية أو صوتية، كما أنه يترجم الأحاسيس التي تنتاب الإنسان، وقد تم تقسيم الفن إلى أقسام منها فنون تشكيلية مثل: الرسم والخط والهندسة وفن العمارة والنحت، وفنون صوتية مثل: الغناء، والسينما والمسرح والشعر، والفنون الحركية مثل السيرك، وجاء ريتشارد وعرف الفن بثلاثة مناهج هي: الواقعية والموضوعية والنسبوية، ولعل من أبرز الفنون الذي أنشئ من الهجرة النبوية وحتى القرن التاسع عشر هو الفن الإسلامي، وفي هذا المقال سيتم التعرف على أنواع الفن الإسلامي.

أنواع الفن الإسلامي

الفن موهبة وإبداع منحها الله لكل البشر ولكن كل شخص يختلف عن الآخر بموهبته، الفن هو مهارة أو حرفة أو حدس باستخدام مهارات لإنشاء قيمة جمالية، ومن أبرز أنواع الفن الإسلامي ما يلي:

  • فن العمارة: وهو أحد الفنون الإسلامية الهندسية القديمة الذي يهتم بتصميم وبناء المنشآت على الطريقة الإسلامية، إذ أنّ الهدف من فن العمارة هو تأدية الأمور الإنسانية والمتطلبات الحياتية والمادية التي ارتبطت برباط وثيق في حياة المجتمع وزمانه، أيضًا لحماية من تغيرات الطقس، فهي تخضع للمؤثرات الحضارية، والزمانية، والاجتماعية، والاقتصادية، إنّ من أشهر فنون العمارة هو فن العمارة الإسلامي إذ يتطلب إحساس مرهف، كما امتازت بأنها تتكون من عناصر معمارية مميزة، والزخارف للتزيين، والرسوم والزخارف والنماذج المجسمة للتنفيذ، وتتميز باستخدام القباب والأعمدة.
  • الخط العربي: وهو فن وتصميم لجميع اللغات التي تستخدم الحروف العربية، وأصبح فن عندما صار للعرب دولة، وتطوروا عن البداوة وكثرت عندهم الثقافات، وازداد عدد الفنانين، وهناك أنواع عديدة للخطوط العربية وقد سماها العرب نسبةً إلى الأقليم الذي ظهر فيها:
  1. الخط الكوفي.
  2. خط الرقعة.
  3. خط النسخ.
  4. خط الثلث.
  5. الخط الفارسي.
  6. خط الإجازة.
  7. الخط الديواني.
  8. خط الطغراء.
  9. الخط المغربي.
  • فن كتابة الشعر: ويعد الشعر من الفنون العربية الأدبية الأولى لدى العرب، وقد ظهر منذ الأزل إلى أن أصبح وثيقة للتعرف على حال وثقافة وتاريخ ووضع العرب، وقد تميز الشعر عن غيره من الكلام باستخدام الوزن الشعري، والقافية، واستخدام أشكال البلاغة عند الحاجة إلى التشبيه، والاستعارة، والكناية.
  • الزخرفة الإسلامية: لقد سمى مؤرخو أوروبا الفن الزخرفي الإسلامي (أرابيسك) أي التوريق، لأنّها تشبه فروع النباتات والتوريقات الزهرية، إذ يعد عبد الملك بن مروان أول من اهتم بالزخرفة الإسلامية والدليل على ذلك من خلال بناءه لقبة الصخرة المشرفة في القدس الشريف.

التعريف بالفن الإسلامي

الفن الإسلامي هو فن تجريدي يتمثل بالأشكال الهندسية، ولكن التعاريف في الفن الإسلامي نادرة جدًا، وذلك بسبب قلة الباحثيين الإسلاميين عن الفن الإسلامي، إذ أنّ التركيز في الكتابة كان عن الفن والجمال، ولعل من أبرز من عرّف الفن الإسلامي ما يلي:

  • عرّف الأستاذ محمد شمس الدين صدقي الفن الإسلامي فقال: “يجب أن يكون نقل أو إيصال أسمى وأفضل القيم والأفكار والمشاعر إلى الآخرين بأسلوب جميل مؤثر بحيث يوفر عنصر المتعة إضافة إلى التأثير في سلوكهم وإرشادهم إلى الصراط المستقيم”.
  • ومن أهم من كتب عن الفن الإسلامي الأستاذ محمد قطب في كتابه (منهج الفن الإسلامي)، فقد جاء في كتابه:
  1. “والفن الإِسلامي ليس بالضرورة هو الفن الذي يتحدث عن الإِسلام، إنما هو الفن الذي يرسم صورة الوجود من زاوية التصور الإِسلامي لهذا الوجود”.
  2. “هو الفن الذي يهيئ اللقاء الكامل بين الجمال والحق، فالجمال حقيقة في هذا الكون، والحق هو ذروة الجمال، ومن هنا يلتقيان في القمة التي تلتقي عندها كل حقائق الوجود”.
  3. “الفن في أشكاله المختلفة هو محاولة البشر لتصوير الإِيقاع الذي يتلقونه في حسّهم من حقائق الوجود، أو من تصورهم لحقائق الوجود، في صورة جميلة مؤثرة”.
  4. “إنه التعبير الجميل عن حقائق الوجود من زاوية التصور الإِسلامي لهذا الوجود
أترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لشات الخليج - khleeg.net