نصوص اعلانيه : ، شات الشلة ، ،
سيرة تشارلز الأول ملك بريطانيا

تعرف على حياة تشارلز الأول ملك بريطانيا كان تشارلز الأول ملك إنجلترا و اسكتلندا و أيرلندا ، و كان حاكماً مستبداً ، يؤمن بأحقيته المُطلقة في الحكم ، حيث كان يريد أن يحكم أقاليمه وفقاً لقواعده و لوائحه الخاصة ، و لم يكن لديه أي اعتبار لوجهات نظر وآراء رعاياه الذين بدأوا يكرهونه بسبب استبداده و ديكتاتوريته .

الطفولة والحياة المبكرة
ولد تشارلز في يوم 19 نوفمبر عام 1600م ، و كان الابن الثاني للملك جيمس السادس ملك اسكتلندا ، و قد أصبح والده ملك إنجلترا في يوم مارس عام 1603م ، و حين هاجر والده الملك إلى إنجلترا و هو و أبنائه ، ترك تشارلز و لم يأخذه معه ، لأنه كان طفلاً مريضاً ، و لم يكن ليتحمل هذه الرحلة الشاقة ، و حين اشتدت قوته و غادر إلى إنجلترا في منتصف عام 1604م ، قضى معظم حياته في إنجلترا .

و قد تلقى تعليمه المبكر على يد توماس موراي ، الذي علمه الكلاسيكيات و اللغات و الرياضيات و الدين ، و قد تغلب تشارلز على بعض إعاقاته الجسدية و أصبح فارساً و راسماً ماهراً ، و كان يحب أيضا الصيد و المبارزة ، و حين توفي شقيقه هنري بسبب مرضه في عمر ال18 عاماً في عام 1612م ، و كان حينذاك وريثًا للعرش ، أصبح تشارلز ، البالغ من العمر 12 عامًا في ذلك الوقت ، وريثًا له ، و حصل على العديد من الألقاب ، بما في ذلك دوق كورنوال و دوق روثساي ، و ذلك بسبب وضعه الجديد باعتباره الابن الأكبر .

فترة حكمه  
حين تُوفي الملك في مارس 1625م عام و أصبح تشارلز الملك ، و أثبت في سنوات حكمه الأولى أنه حاكم مُستبد ، حيث تميزت السنوات الأولى من حكمه بالاضطرابات السياسية و الصراعات مع البرلمان ، و انخرط في حروب مع فرنسا و إسبانيا في نفس الوقت ، و أثار هذا كراهية عامة له في أذهان المواطنين ، و كان مستبداً يؤمن بالسلطات المطلقة للملك .

حيث حَلّ البرلمان ثلاث مرات ما بين عام 1625م إلى عام 1629م ، ثم قرر بعد ذلك أن يحكم بمفرده ، و بسبب هذا الأمر كان عليه أن يحصل على دخلٍ له من خلال وسائل غير برلمانية ، و لذلك فقد قام برفع العوائد من خلال كثير من القرارات التي اتخذها بمفرده مثل فرض الضرائب ، و القروض القسرية ، و القوامة ، و أموال السفن ، و استغلال قوانين الغابات .

و بالرغم من ذلك تورط في حرب ضد اسكتلندا في عام 1639م ، و أجبرته الحاجة إلى تمويل واسع ، و لذلك فقد قام بإستدعاء البرلمان في عام 1640م من أجل الحصول على أموال لمحاربة الاسكتلنديين ، و قد أدت الانتفاضة الأيرلندية في أكتوبر عام 1641م إلى توتر العلاقات بين الملك و البرلمان ، مما أدى إلى تصاعد التوترات السياسية .

و لذا فقد حاول تشارلز القبض على خمسة من أعضاء البرلمان ، مما أدى إلى اندلاع الحرب الأهلية الإنجليزية في عام 1642م ، و التي كانت تدور بين أنصار الملك تشارلز الأول ضد أنصار البرلمان ، و قد احتدمت الحرب الأهلية الإنجليزية الأولى في الفترة ما بين عام 1642م إلى عام 1646م ، و هُزِم أنصار الملك في كلتا الحربين ، و حُكم على الملك بتهمة الخيانة بعد انتهاء الحرب الأهلية الثانية ، مما أدى إلى سقوط تشارلز الأول ملك إنجلترا .

أترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لشات الخليج - khleeg.net